ابحث في الموقع

اللجنة الأمنية بحضرموت تؤكد التعامل بحزمٍ مع الخارجين عن النظام

اللجنة الأمنية بحضرموت تؤكد التعامل بحزمٍ مع الخارجين عن النظام

اللجنة الأمنية: ما تحقق لأمن المواطن لا يمكن التراجع عنه

( #تاربة_اليوم ) / المكلا / خاص / إعلام حضرموت

27 سبتمبر 2023

رأس محافظ حضرموت رئيس اللجنة الامنية بالمحافظة الاستاذ مبخوت مبارك بن ماضي اليوم بالمكلا اجتماعًا موسعًا للجنة الامنية بالمحافظة بحضور الامين العام للمجلس المحلي صالح عبود العمقي ووكلاء المحافظة وقادة الأجهزة والوحدات العسكرية والامنية.

جرى في الإجتماع مناقشة العديد من القضايا المتصلة بالجوانب الأمنية والاجراءات المتخذة لتعزيز الامن ومكافحة الجريمة وضبط الخارجين على القانون.

واستمع الاجتماع إلى تقارير تناولت المهام والواجبات التي تضطلع بها الاجهزة العسكرية والامنية في خدمة الامن والاستقرار والطمأنينة في المجتمع.

وتناول الاجتماع الاجراءات المتصلة بالخطة الأمنية وخطة تعزيز وحماية السواحل والموانئ ومتابعة المطلوبين أمنياً لتقديمهم للعدالة.

وفي الاجتماع أكد محافظ حضرموت رئيس اللجنة الامنية ان الأمن منظومة متكاملة، مشيدًا
بالتنسيق والتكامل بين مختلف الجهات المعنية في النخبة والأمن ومركز العمليات المشتركة والجهاز المركزي للأمن السياسي والأمن القومي والاستخبارات العسكرية بما يحقق الغايات المنشودة لترسيخ الأمن والاستقرار وضبط المخربين والخارجين عن القانون.

واشاد المحافظ بحالة الأمن التي تعد الافضل على مستوى الوطن لأسباب اهمها تعاون الأخوة المواطنين مع أجهزة الامن والعدالة من أجل حفظ الامن ومكافحة الجريمة، الى جانب يقظة الاجهزة العسكرية والامنية وتناغمها ودعم ومساندة الاشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة، مشيدًا بالجهود التي تبذلها الاجهزة الامنية والعسكرية من أجل ترسيخ الأمن والاستقرار، مشددًا على مواصلة تلك الجهود من أجل تحقيق المزيد من النجاحات.

وقال المحافظ إن افضل ثمرة جنتها المحافظة بعد التحرير من العناصر الارهابية هي تسلّم ابناء المحافظة مهام الأمن في هذا الجزء المهم نتاجًا لتضحيات الشهداء والقادة العسكريين والأمنيين ورجال المؤسستين الذين أسهموا في التحرير ومسيرة الأمن على امتداد تاريخ حضرموت.

وشدّدت اللجنة الأمنية بالمحافظة على عدم التهاون والتعامل بحزم مع الخارجين عن النظام والقانون وقاطعي الشوارع ومن يدفع بقطع الطرقات أو ابتزاز المواطنين، مشيرةً الى ان أبواب السلطة المحلية والقضائية والجهات المعنية مفتوحة لكل من له قضية وان الشوارع ملك للجميع، ودعت اللجنة الامنية أولياء الأمور وائمة المساجد واللجان المجتمعية ووسائل الاعلام الاضطلاع بدورها في هذا الجانب، وجددت اللجنة منع اطلاق النار في المدن لأي اسباب كانت، والحفاظ على اليقظة ورفع المعنويات، والتعامل بحزم مع ناشري الاشاعات في مواقع التواصل الاجتماعي، ودعت المواطنين الى عدم تصديق الشائعات والتأكد منها قبل نشرها او بثها للحفاظ على الامن والاستقرار.

ونوهت اللجنة الامنية بالمحافظة بما وصل اليه الامن من استقرار وقوات النخبة الحضرمية والامن من تطور وجاهزية وتقدّم وثقة لدى المواطن، مشددة على ان ذلك لا يمكن التراجع عنه مهما كانت التضحيات.

تعليقات (0)

إغلاق