ابحث في الموقع

العمري : نعمل على رقابة صلاحية المواد الغذائية والإصلاح البيئي وحملات التخلص من كلاب الشوارع في المدينة

العمري : نعمل على رقابة صلاحية المواد الغذائية والإصلاح البيئي وحملات التخلص من كلاب الشوارع في المدينة

العمري : نسعى لإيجاد منظومة إلكترونية لتنظيم اعمال وإيرادات فروع مكتب الأشغال العامة العام بالمديريات وبما يسهل خدمة المواطنين ويحفظ المال العام

تاربة_اليوم / المكلا/جميل مختار

قال مدير عام الاشغال والطرق بمحافظة حضرموت المهندس صالح العمري ، أن محافظة حضرموت وكل عموم الجمهورية اليمنية عانت إهمال كبير في مجال الطرق كانت الرئيسية منها بين المحافظات أو الشبكات الداخلية بالمدن بسبب الحرب وقلة الموازنات المركزية للمشاريع ومنذ احداث 2011م حيث لم يتم تمويل اي مشروع مركزي بالمحافظة إلى اليوم وبخاصة الطرقات .

وأشار المهندس صالح العمري إلى أن السلطة المحلية ساهمت بشكل كبير في فتح العديد من الطرق وترميم جزء كبير منها بالإضافة إلى فتح طرق جديدة بمدينة المكلاء ومدينة الشحر مثل الخط الدائري لمرور القاطرات ثقيلة الأوزان و الكبيرة خارج المدينة والتخفيف من ازدحام المرور وسط المدينة والحفاظ علي ديمومة واستمرار عمل الشوارع الداخلية ودعم مشاريع إنارة الطرق
بالإضافة الى منظمة اليونبس والتي قامت بدعم رصف بعض الشوارع وتأهيل بعض الجسور الأرضية .

ونوه العمري بلازدحام الشديد الحاصل بالمحافظة نتيجة الاستقرار الأمني والإداري والسياسي والنزوح السكاني المحافظة والحمل الكبير الذي يقع علي مكتب الاشغال العامة كونه الخطوة الأولى التي يتم التعامل من قبل المواطنين سواء من حيث البناء أو تراخيص مزاولة المهنة وبعدها باقي المكاتب التنفيذية من سياحية أو تعليمية أو ضرائب أو واجبات مما يجعل مكتب الاشغال العامة قاعدة بيانات لباقي المكاتب التنفيذية .

وأكد العمري أن مكتب الاشغال العامة يعمل على رقابة صلاحية المواد الغذائية والإصلاح البيئي وتنفيذ العديد من حملات التخلص من كلاب الشوارع المشهوره في المدينة بحملات منظمة .

وأضاف العمري بأن مكتب الاشغال العامة والطرق يسعي إلى إيجاد منظومة إلكترونية لتنظيم اعمال المكتب وتنظيم الإيرادات لكل فروع مكتب الاشغال العامة بالمديريات وبما يسهل خدمة المواطنين ويحفظ المال العام .

وتطرق العمري الى القصور في عمل صندوق صيانة الطرق بالقيام بمهامه المنصوص عليه بقانون انشاء الصندوق واجباته في صيانة الطرق والحفاظ علي ديمومتها واتجاهه بالتركيز علي انشاء طرق جديدة وذلك خارج إطاره ومهام عمله موضحاً “ أن أي إهمال لشبكة الطرق القديمة ستؤذي إلى كارثة .

ودعى العمري جميع الإدارات والمسئولين بالتكاتف وأن يكون الجميع عند مستوى التحديات والأمل المرجو من المواطنين شاكراً السلطة المحلية علي التعاون والدعم الكبير لمكتب الاشغال العامة والطرق .

تعليقات (0)

إغلاق