ابحث في الموقع

نصر محلاه .. الله يرعاه

نصر محلاه .. الله يرعاه

كتب / عبدالرحمن بامزاحم
الجمعة 13 أكتوبر 2023 م

“مجدك لايطال يانصر”، كيف لا وأنت تتصدر المشهد الرياضي، قولا وفعلا، بالأرقام والإحصائيات، “إن أرادوا”، لاتمل ولا تكل أيها العميد، جاعلا من شعارك، “وين ما تريد نلعب”، “أوه أوه”، “الله الله” يانصر، “لله درك”، النهائي الثالث على التوالي  دون رحمة أو رأفة بالخصوم، وإن تعددوا وتنوعوا وتبدلوا  تسقطهم واحد تلوا الآخر، وفي كل بطولة لك ضحايا، وكأنك تقول لهم بكل عزة وشموخ وكبرياء .. “نصر لحاله” .

فوزك اليوم على خصم عنيد وبقيمة فريق العروبة، ليس أمرا سهلا ولكن ليس مستحيلا، رغم التفوق النسبي وسيطرة الموج الأزرق في المباراة، من خلال الاستحواذ والفرصة المحققة، إلا أن نصركم أخذ مايريد، وطار إلى النهائي نحو مجد جديد، بواقعية وخطة وتكتيك مناسب واحتراما للخصم .

حقيقة كنت في ذهول غريب، وأفكر شارد الذهن، “كيف فاز النصر في المباراة ؟”، رغم كل الظروف والمعطيات التي كانت حاضرة، والترشيحات التي تصب في مصلحة الأزرق، ولم أجد شيئا يخبرني، “كيف كسب النصراويين هذا الدربي ؟”، وفجاءة رأيت مشهد معبر، ولقطة حانية، أعطت لي الإجابة التي كنت أبحث عنها !، لقد رأيت أفضل لاعب في المباراة حارس مرمى النصر الكابتن محمد عبدالله بامزاحم، في عناق مع كبير النصراويين وقلبهم النابض علي سالم باقحوم، وأي عناق والله لم أستطع أتحمل هذا المشهد الحاني والمعبر، وسط دموع من الفرح والاحساس بالمسؤولية، بين اللاعب والمسؤول، وقتها عرفت كيف فاز وكسب النصر الدريبي .

لحمة النصراويين وروحههم وتكاتفهم وتعاضدهم هو السبب الرئيسي الأول في تفوق النصر وتحقيقه للبطولات وكرة القدم اليوم لاتعتمد على وفرة النجوم فحسب هناك العديد من الأساسيات المهمة التي يجب أن تتوفر حتى تتحقق الإنجازات والبطولات منها البيئة الملائمة للاعبيين والإستقرار الفني والإداري والدعم المادي والجمهور العاشق والمحب .

أبارك للنصراويين تأهلهم لنهائي البطولة وأتمنى لهم التوفيق والمزيد من الانتصارات والإنجازات، والمباركة موصولة لقائد وربنا سفينة النصر أخي العزيز قائد طالب بادريس البهيشي، وإلى كبير النصراويين وقلبهم النابض أخي علي سالم باقحوم، وإلى الجهاز الفني والاداري، ولاعبي الفريق وانصاره ومحبيه واقول لهم ..*“نصركم محلاه .. الله يرعاه”* .

تعليقات (0)

إغلاق