ابحث في الموقع

برعاية الرئيس الزبيدي إنعقاد اللقاء التشاوري الموسع لمشائخ وأبناء مناطق نهد “شاهد الصور”

برعاية الرئيس الزبيدي إنعقاد اللقاء التشاوري الموسع لمشائخ وأبناء مناطق نهد “شاهد الصور”

تاربة_اليوم / خاص / المكلا
15 اكتوبر 2023

برعاية كريمة من الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي – نائب رئيس المجلس الرئاسي عقد بمديرية القطن بحضرموت لقاء تشاوري موسع لمشائخ وأبناء مناطق نهد تحت شعار “من ثورة 14 اكتوبر نستلهم العبر ومن إنجازها نستمد العزم واليقين بالنصر “

ويأتي هذا اللقاء لتأكيد الموقف المطالب بتحرير الوادي والداعم والمساند للمجلس الانتقالي الجنوبي والرافض لمحاولات سلخ حضرموت من عمقها الجنوبي ويندد بعجز فساد الحكومه التي تتضاعف يوماً بعد آخر ورفض التبعية والهيمنه لقوى حضرموت من خلال تفريخ المكونات التي يحاولون بواسطتها إفشال مساعي أبناء حضرموت في تحرير واديهم

وتخلل اللقاء الذي حضره رئيس إنتقالي حضرموت العميد سعيد المحمدي والأستاذ محمد عبد الملك رئيس الهيئة التنفيذية المساعدة للمجلس الانتقالي الجنوبي بوادي وصحراء حضرموت عدد من الكلمات والقصائد الشعرية التي أكدت مجملها على تمكين أبناء حضرموت من إدراة شؤونهم بأنفسهم ونددت بالوضع المعيشي الذي يعيشه أبناء وادي حضرموت خصوصاً والجنوب عموماً

وخرج اللقاء التشاوري بالبيان الآتي :-

البيان الختامي للقاء التشاوري لمشائخ وابناء مناطق نهد / الأحد ١٥ اكتوبر ٢٠٢٣م

تداعی مشائخ وأبناء مناطق نهد مناطق الكسر رمز النضال الجنوبي الى هذا اللقاء الثوري الجنوبي المبارك في صبيحة يومنا هذا الأحد الموافق 15اكتوبر2023 لاستعراض ومناقشة ما يشهده الوطن الجنوبي بشكل عام وحضرموت وخاصة واديها المحتل بشكل خاص ومن أوضاع ماساوية في مختلف المجالات وخاصة الامنية والاقتصادية والاجتماعية والأخطار المحدقة بالوطن وخاصة تغيير التركيبة السكانية من خلال الاستيطان والنزوح بسبب الحرب الكاذبة وكذلك مصادرة ارادة وتطلعات ابناء الجنوب التواقين الى استعادة الدولة الجنوبية بنظامها الفيدرالي ويتزامن اللقاء هذا مع احتفالات شعبنا العظيم بالذكرى ال 60 للثورتنا المباركة الأولى 14 اكتوبر

ويتشرف المشاركون فيه برفع اجمل واحر التهاني والتبريكات إلى شعبنا الجنوبي ومقاومته الباسلة وجيشه الجبار وقيادته السياسية ممثلة بالسيد الرئيس عيدروس بن قاسم الزبيدي حفظه الله ورعاه ونوابه

وادراكا من جميع المشاركين في هذا اللقاء المجيد من مشائخ ونخب سياسية وتربوية واجتماعية واقتصادية لحجم المخاطر والتحديات التي يمر بها جنوبنا الغالي وماتتعرض له حضرموت من مؤامرات وما يعيشه الوادي الحضرمي المحتل من حراك نضالي سلمي المطالب بحقوقه المشروعة في تحرير الأرض وإدارة شؤونهم بانفسهم اداريا وماليا وأمنيا وبعد المداولات والنقاشات اتفق المجتمعون على الآتي :

يؤكد الحاضرون في اللقاء التشاوري على المضي قدماً مع سائر ابناء حضرموت مختلف شرائحهم الاجتماعية على أجبار قوات المنطقة العسكرية الأولى على حمل عصاتها ورحيلها الى خلف الحدود الجنوبية وتمكين ابناء حضرموت وخاصة النخبة الحضرمية من ادارةشؤونهم الامنية والعسكرية بانفسهم

يدين ويستنكر المشاركون في اللقاء التشاوري تغيير التركيبة السكانية للجنوب وخاصة حضرموت الوادي ويدعون ابناء المحافظة إلى مقاومة هذا النهج الاحتلالي بكل السبل المتاحة

يدعو المشاركون في اللقاء ابناء حضرموت كافة بمختلف مكوناتهم وانتماءتهم السياسية الى وحدة الصف والكلمة والابتعاد عن المصالح الخاصة والمناطقية وإعلاء قيم التصالح والتسامح الأخوي واتخاذ الحوار منهجا للسير بحضرموت نحو تطلعات غالبية شعبها المكافح

يدعو اللقاء إلى الالتفاف حول مؤتمر حضرموت الجامع ورفض التفريخ وتكوين المكونات الكرتونية النخبوية المشاكسة من أجل تحقيق مكاسب خاصة وابقاء حضرموت تحت الوصاية اليمنية التي ولت بدون رجعة

يعبر مشائخ وابناء مناطق نهد المشاركين في هذا اللقاء عن فخرهم بهويتهم الجنوبية والتمسك بها

يعلن المشاركون في هذا اللقاء دعمهم وتأييدهم للمجلس الانتقالي الجنوبي الحامل والمدافع عن قضية شعبنا الجنوبي المتمثلة في استعادة دولة الجنوب بنظامها الفيدرالي ويثمنون موقفه الداعم من مخرجات مؤتمر حضرموت الجامع

يجدد المشاركون في اللقاء االثقة في قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي ممثل شعب الجنوب بقيادة الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزبيدي ويثمنون جهودهم الداخلية والخارجية لاستعادة الوطن الجنوبي.

يثمن المشاركون في القاء دور وتضحيات دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقتين ويدعونهم إلى مساندة ابناء الوادي الحضرمي لاجبار المنطقة العسكرية الأولى على حمل عصاتها وترحل لتمكين ابناء الوادي من البسط على أرضهم وثرواتهم المنهوبة

يثمن المشاركون تضحيات أبناء شعب الجنوب وخاصة المقاومة والقوات المسلحة الجنوبية ويترحمون على الشهداء ويسئلون الله للجرحى بالشفاء العاجل والنصر المؤزر لشعبنا الجنوبي …

يستنكر اللقاء المحاولات البائسة لتكوين مكونات نخبوية لتمزيق النسيج الاجتماعي لحضرموت

يحث المشاركون السلطة المحلية بالمحافظة على ازاحة الفاسدين واستبدالهم بعناصر نزيهة وتحسين مستوى الخدمات مثل الكهرباء والمشتقات النفطية وغلاء الاسعار و العمل الجاد على زيادة الرواتب

ندعو تحالف عناد ومن يؤمن باستعادة دولة الجنوب بنظامها الفيدرالي إلى التفكير السريع في تشكيل إتلاف جامع

ندعو جهات الاختصاص إلى محاربة افات العصر وانقاذ الشباب منها من خلال محاربة التهريب وتوفير فرص عمل للعاطلين عن العمل وسوف ندعم ثورة الجياع إذا اندعلت

نؤكد وقوقنا إلى جانب مدير أمن الوادي والصحراء ونقف إلى جانب امن حضرموت في محاربة الخارجين عن النظام والقانون
لتعكير الأمن والأمان الذي يشهده ساحل حضرموت

يؤكد المشاركون على العمل الجاد بمختلف الوسائل لانتزاع حقوق حضرموت اداريا وماليا وأمنيا وعسكريا واجبار الغزاة القادمون من خلف الحدود على الرحيل .

المجد والخلود لشهداء ثورة الجنوب التحررية والشفاء العاجل للجرحى وانها لثورة على النصر والتمكين

تعليقات (0)

إغلاق